17/10/2014

التضخم مستقر عند 2.8 % للشهر الثاني على التوالي



* هشام المهنا من الرياض

كشفت بيانات الرقم القياسي العام لتكلفة المعيشة لشهر أيلول (سبتمبر) أن التضخم في السعودية لا يزال مستقرا عند مستوى 2.8 في المائة للشهر الثاني على التوالي.
ودفعت أربعة أقسام رئيسية في المؤشر القياسي العام لتكلفة المعيشة نموه بنهاية شهر أيلول (سبتمبر) من العام الجاري مقارنة بشهر آب (أغسطس) من العام نفسه، ليسجل 130.9 نقطة، مرتفعا بنسبة طفيفة بلغت 0.2 في المائة.
وكان أكبر الأقسام من حيث نسبة النمو قسم "الأغذية والمشروبات"، بنسبة ارتفاع بلغت 0.9 في المائة 

لتسجل 146.3 نقطة. تلاه، قسم "تأثيث وتجهيزات المنزل وصيانتها" بنسبة ارتفاع 0.5 في المائة، لتستقر عند مستوى 129.1 نقطة.
وجاء ثالثاً، قسم "السكن والمياه والكهرباء والغاز وأنواع الوقود الأخرى" بنسبة ارتفاع بلغت 0.3 في المائة. وأخيراً، قسم "الصحة" بنسبة 0.1 في المائة، ليستقر مؤشرها عند مستوى 113.2 نقطة.
وفي المقابل، تراجعت ستة أقسام رئيسية أخرى، أعلاها من حيث نسبة التراجع قسم "الملابس والأحذية" بنسبة 0.8 في المائة لتسجل 105 نقاط. وأدناها من حيث التراجع قسم "الاتصالات" بنسبة 0.2 في المائة لتستقر عند 93.6 نقطة.
في حين لم يطرأ أي تغير يذكر على قسمي "التعليم" و"التبغ" على أساس شهري.
وأظهر تحليل أجرته وحدة التقارير الاقتصادية في صحيفة "الاقتصادية"؛ أن متوسط الرقم القياسي العام لتكاليف المعيشة بلغ نحو 127.5 نقطة في 24 شهراً، بينما بلغ المتوسط على أساس شهري 0.2 في المائة. يذكر أن أعلى مستوى لمعدل التضخم على أساس شهري كان في نيسان (أبريل) 2013، حيث كان عند مستوى الـ 4 في المائة.
وبالنظر إلى مستويات الرقم القياسي العام لتكلفة المعيشة منذ بداية العام وحتى نهاية شهر أيلول (سبتمبر) الماضي، نجد أن متوسط معدل التضخم قد بلغ 2.7 في المائة. حيث بلغ متوسط الرقم القياسي العام للأشهر التسعة الأولى من العام الحالي 129.7 نقطة تقريباً.
وبمقارنة مستويات الرقم القياسي العام لتكلفة المعيشة في شهر أيلول (سبتمبر) من العام الجاري بالشهر المماثل من العام الماضي؛ فقد سجّل أيضاً ارتفاعاً نسبته 2.8 في المائة، حيث كان يبلغ 127.3 نقطة في شهر أيلول (سبتمبر) 2013م.
وقاد هذا الارتفاع السنوي الحاصل بالرقم القياسي العام 11 قسماً، تصدرها قسم "الترويح والثقافة" بنسبة نمو بلغت 10.6 في المائة، ليسجل مؤشرها 117.7 نقطة. تلاه، قسم "التبغ" بنمو سنوي بلغ 7.3 في المائة. وجاء ثالثاً، قسم "تأثيث وتجهيزات المنزل وصيانتها" بنسبة نمو بلغت 3.8 في المائة.
وسجل قسم "النقل" أقل الارتفاعات على أساس سنوي بنسبة 0.2 في المائة ليسجل 110.5 نقطة.
بالمقابل، سجل قسم "الاتصالات" الوحيد من باقي الأقسام تراجعاً سنوياً بنسبة 0.2 في المائة.